اقتصاد

روسيا تعلن عن إيقاف مؤقت لضخ الغاز عبر “نورد ستريم إلى أوروبا

أعلنت شركة “نورد ستريم” المسؤولة عن تشغيل خط الأنابيب “السيل الشمالي” أنها ستوقف وبشكل مؤقت عمليات ضخ الغاز من روسيا إلى أوروبا لتنفيذ أعمال الصيانة.

وشددت موسكو على وقف ضخ الغاز عبر “نورد ستريم” سيكون في الفترة من 11 وحتى 21 يوليو المقبل.

وقالت الشركة في بيان اليوم نقلته وكالة نوفوستي”، إن “الإيقاف لتنفيذ أعمال صيانة مجدولة بما في ذلك اختبار المكونات الميكانيكية وأنظمة التشغيل الآلي لضمان التشغيل الفعال والآمن”.

وأشار البيان إلى أنه تم الاتفاق مسبقاً على الجدول الزمني وخطة العمل مع جميع الشركاء والمشاركين في سلسلة نقل ضخ الغاز الطبيعي و(السيل الشمالي) هو أنبوب غاز من روسيا إلى ألمانيا عبر قاع البلطيق ويعتبر بمنزلة المسار الرئيس لإمدادات الغاز الروسي إلى ألمانيا.

ويوم أمس الخميس، قال وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك، إن المشكلة الفنية التي أبلغت عنها روسيا في خط أنابيب الغاز نورد ستريم 1 ما هي إلا ذريعة لخفض إمدادات الغاز.

وأضاف هابيك في حدث نظمته صحيفة سويدويتشه الألمانية: “نحن في خضم خلاف تجاري مع بوتين يتعلق بالغاز وهذا الخلاف لن يتوقف حتى لو اضطررنا لانتظار قدوم التوربينات من كندا”، في إشارة إلى مكون من خط الأنابيب تم إرساله للصيانة.

وقد يتم وقف تدفق الغاز عبر خط أنابيب نورد ستريم 1، الذي يحمل الغاز من روسيا إلى أوروبا أسفل بحر البلطيق، بسبب المشكلة التي ألقت موسكو باللوم فيها على العقوبات الغربية.

زر الذهاب إلى الأعلى