العاب

روكستار تسجل براءة اختراع خاصة بلعبة GTA Online وقد نراها في GTA 6..

روكستار ربما تبحث لتقديم تجربة سلسة وسريعة في لعبة GTA Online ومن بعدها لعبة GTA 6. وذلك من خلال براءة اختراع جديدة تم تسجيلها مؤخراً.

تواصل GTA Online الهيمنة على المشهد الكامل لالعاب روكستار بعد ما يقرب من عقد كامل من إصدارها كجزء من GTA 5. تجارياً باعت اللعبة حتى الان أكثر من 160 مليون وحدة، حيث ساهم هذا على دفع أرباح الشركة الأم Take-Two إلى ما يزيد عن 866 مليون دولار في الربع الأخير. ومن الواضح أن هيمنة هذه اللعبة العجوز لن تختفي في اي وقت قريب.

ورغم ان روكستار قد اعلنت بشكل رسمي ان الجزء التالي من السلسلة ( GTA 6) تحت التطوير. الا ان GTA Online ما زالت سيدة الموقف في المرحلة الحالية وخاصة مع استعداد روكستار اطلاقها بنسخة محسنة وموسعة على الجيل الجديد.

وبينما تبقى تفاصيل الجزء الجديد من السلسلة غامضة وغير واضحة يبدوا ان براءة الاختراع الجديدة التي تم تسجيلها مؤخرا تشير الى GTA Online.

براءة اختراع لتحسين تجربة اللعب في GTA Online

انطلاقاً من براءة اختراع أصلية تم تسجيلها في عام 2017، أنشأت Take-Two ملف جديد يوم 5 نوفمبر 2021. وتم نشره في 24 فبراير 2022.

تهدف براءة الاختراع هذه إلى دفع تجربة الألعاب عبر الإنترنت إلى الأمام بطريقة اساسية، وهي من خلال تقديم طرق جديدة لإدارة جلسات اللعب. هذا نظام جديد طورته شركة النشر العملاقة يسمح بدمج جلسات اللعبة عبر الشبكة بسلاسة في بيئة اللعب الجماعية.

على الرغم من أن هذا الكلام ممتع، إلا أنه يهدف في جوهره إلى توفير لعبة سلس وأقل إعاقة على الإنترنت. والتي يمكن أن تتجنب التحميل والتنقل بين القوائم والذي يعيق الدخول المباشر الى الجلسات المختلفة.

لنفترض على سبيل المثال، أنك تقود سيارتك في شوارع لوس سانتوس في GTA Online. وقررت القفز إلى احد فعاليات السباقات النشطة، فهذا يتطلب منك التنقل بين عدد من القوائم وشاشات التحميل المختلفة قبل الدخول الى هذا الحدث.

لكن إذا كان من الممكن تطبيق هذه الابتكارات الجديدة التي جاء في براءة الاختراع هذه، فيمكن ان يحدث كل هذا في خلفية اللعبة بينما سينتقل اللاعب الى اللعبة بشكل مباشر وفي لمح البصر وبشكل سلس.

مع مثل بيئة الألعاب السلسة عبر الإنترنت هذه، يمكن للاعبين نظريًا الدخول والخروج من الأحداث المختلفة دون إضاعة أي وقت. حيث لا توجد شاشات تحميل، ولا تنتظر حتى يتمكن الآخرون من اللحاق بهم – فقط ضغطة واحدة وتنتقل بسلاسة الى الحدث.

رغم انه يبقى الامر على الورق الا انه يشير الى ان روكستار و Take-Two تسعيان بالفعل الى صنع شيء جديد يحسن التجربة. ونتمنى ان يحدث ذلك في GTA Online نسخة الجيل الجديد التي ستساهم قوة وسرعة اجهزة بلايستيشن 5 واكس بوكس سيريز في تطبيقها بشكل افضل قبل ان نراه في GTA 6.

ما هي توقعاتكم؟

زر الذهاب إلى الأعلى