العاب

لعبة سولز تحاكي جنون لويس السادس عشر

تعتبر لعبة Steelrising أحد أكثر عناوين الـ Soulslike التي حاولت جاهدة تمييز نفسها بين العناوين الأخرى، ولا شك أن تطويرها على يد استديو Spiders الذي قام بتطوير لعبة GreedFall التي نالت استحسان اللاعبين والنقاد، وكذلك باعتبارها تجربة السولز الأولى للمطور، كان كافيًا لتشجيعنا على تجربة اللعبة، اهلا بكم في مراجعة وتقييم Steelrising.

المطور: Spiders الناشر: Nacon نوع اللعبة: تبادل أدوار، أكشن، قتال، سولز الأجهزة: وحدات التحكم والكمبيوتر الشخصي تاريخ الإطلاق: 08 سبتمبر 2022  نسخة التقييم: بلايستيشن 5

سنحاول جاهدين اختصار هذه المراجعة، والتركيز على أهم الجوانب التي قد تدفع اللاعبين على اقتناء هذه اللعبة أو تجاهلها، وهذا بناءً على تجربتنا الخاصة التي امتدت لساعات طويلة، والآن لدينا ما يمكن أن نشارككم إياه حول اللعبة.

من أكثر الأشياء المثيرة في اللعبة هو قصتها التاريخية التي تقع أحداثها في تاريخ 1789 بالعاصمة باريس، مهد الثورة الفرنسية، والتي قمعها بإراقة دماء الثوار من قبل الملك لويس السادس عشر وجيشه من الآليين. حيث يتعين على Aegis وهي فتاة آلية غامضة صممها المهندس Vaucanson لمواجهة جيش الملك وتكون الحارس الشخصي للملكة ماري أنطوانيت.

تبدأ  أحداث اللعبة من داخل إحدى الإقامات الملكية حيث تلتقي الملكة انطوانيت بالآلية Aegis لكي تطلب منها المساعدة والتوجه الى باريس من أجل التصدي للملك، وفي أثناء ذلك. تحترق المدينة وتغرق بالدماء لأنها تعاني من جنون الملك لويس السادس عشر وجحافله من الآليين.

أسلوب وطريقة اللعب هجين بين عدة ألعاب معروفة، تشبه الى حد كبير في طريقة القتال والتحكم بالعديد من النواحي لعبة The Surge، ولكن ما يعيبها أكثر هو محدودية الحركة والمراوغة بالنسبة للعبة سولز، وافتقارها لتنوع الأعداء.

الهجمات محدودة الى حد ما، فلديك زر المراوغة، وأزرار الهجمات العادية وشحن الهجمة، مع هجمة هوائية عقيمة، ولديك كذلك بعض العناصر القابلة للتطوير مثل الزيت ومواد المقاومة والقنابل المتنوعة، والتي سوف تستخدمها من أجل مساعدتك على القتال، حيث يوجد في كل منطقة زعيم عليك استغلال نقطة ضعفه للتغلب عليه.

احدى أكثر الأشياء التي أزعجتني هي رسومات وبيئة اللعب وهذا رغم أن تطويرها كان على محرك Silk Engine، حيث ستجد تنوع محدود في البيئات المتكررة والتصاميم السيئة للأعداء والمباني، وعالم اللعبة الخطي الذي يعتمد على البوابات من أجل فتحها مثل لعبة Bloodborne، ولكن بطريقة عشوائية.

على عكس ألعاب السولز الأخرى التي تهتم بشكل كبير في تصاميم الأعداء والزعماء، وكذلك تنوعهم وذكائهم الصناعي، لم يوفق المطور Spiders في عمل ذلك، ولذلك شاهدنا تصاميم سيئة للآلات، ومحدودية الذكاء الصناعي بشكل واضح، وهذا رغم صعوبة المواجهات أمام بعض الأعداء، إلا أن عنصر الإثارة كان مفقودًا للأسباب المذكورة.

بإمكانك الاختيار بين 4 فئات مختلفة للشخصية، وهي “حارس شخصي – الجندي – الراقصة – الكيميائي” ولدى كل فئة ميزات وطريقة لعب مختلف عن الأخرى، فعلى سبيل المثال، يتمتع الحارس الشخصي بالقدرة على رفع الأسلحة الثقيلة وقوة الدروع، بينما يتمتع الكيميائي بحمل السلاح الخفيف المزود بعناصر الجليد.

لدى لعبة Steelrising العديد من العناصر القابلة للتطوير سواء لتطوير الشخصية، أو تطوير العناصر والأسلحة التي تمتلكها، حيت تعتمد الشخصية الرئيسية Aegis على نظام التبريد لقدراتها القتالية، ولذلك يجب عليك العثور على نقطة الحفظ التي تسمى بجهاز “فيستال” الذي يحفظ تقدمك في اللعبة ويمكنك من تطوير الشخصية وتزويدها بالعناصر اللازمة مقابل الأرواح التي حصلت عليها.

عند بداية اللعبة، سيكون هناك خيار تفعيل خاصية المساعدة قبل بداية اللعبة الجديدة، وهي تقوم بتحصيص بعض الميزات الأساسية والتحكم بها من أجل تسهيل اللعبة على المبتدئين، مثل تقليل الضرر، وسرعة إعادة شحن طاقة التحمل، وكذلك إبقاء جوهر الحركة بعد الموت، والتبريد وغيرها من الخيارات.

عند تفعيل خيار المساعدة، سيتحتم عليك حينها التضحية ببعض الجوائز أو التروفيز التي قد تحصل عليها مقابل لعبك بدون استخدام هذا الخيار، ولذلك عليك التفكير جيدًا قبل البدء باستخدام خيار المساعدة.

مراجعة وتقييم Steelrising

الإيجابيات

  • قصة ممتعة ومزيج رائع بين الأحداث التاريخية والآلات وألعاب السولز .
  • مجموعة كبيرة من الأسلحة، وكل سلاح يمتلك حركات خاصة به.
  • توفر خيارات المساعدة لتسهيل اللعب على المبتدئين.

السلبيات

  • لعبة خطية مع بعض التفرعات الجانبية.
  • عالم اللعبة سيء التصميم ورسومات متواضعة.
  • لا يوجد مرونة كافية في القتال.
  • خريطة اللعبة غير واضحة وعملية.
  • أعداء بتصاميم سيئة وذكاء محدود.

التقييم النهائي – 7

7

جيدة

رغم جمالية القصة.. حاول المطور جاهدًا مزج عناصر قتال الآلات مع أسلوب وطريقة ألعاب السولز، مع اقتباس العديد منال توجهات والأفكار لبعض العناوين الأخرى المشابهة.. والنتيجة هي فقدان اللعبة لهويتها الخاصة..

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

زر الذهاب إلى الأعلى