الأخبار

السعودية.. اكتمال التجهيزات لاستقبال مليون حاج

أكملت الجهات المعنية في السعودية كافة تجهيزاتها الأمنية والخدمية، وخطط وبرامج التفويج والنقل لموسم حج هذا العام 1443هـ، لاستقبال نحو مليون حاج من الداخل والخارج.

ووقف نائب أمير منطقة مكة المكرمة نائب رئيس لجنة الحج المركزية الأمير بدر بن سلطان، ميدانياً على جاهزية المرافق في صالة الحجاج بمطار الملك عبدالعزيز والمشاعر المقدسة لاستقبال ضيوف الرحمن لحج 1443هــ، يرافقه وزير النقل المهندس صالح الجاسر، وزير الحج والعمرة الدكتور توفيق الربيعة مدير الأمن العام الفريق محمد البسامي، ورئيس هيئة الطيران المدني عبدالعزيز الدعيلج ومسؤولو الجهات ذات العلاقة.

كما تفقد نائب أمير منطقة مكة المكرمة مجمع صالات الحج والعمرة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي، واطلع على سير العمل والخطة التشغيلية لاستقبال ضيوف الرحمن القادمين لأداء مناسك حج هذا العام.

معالجة التلوث

في حين شملت الزيارة الطريق المؤدي لمجمع صالات الحج والعمرة أيضا، حيث تفقد الأعمال التحسينية ومعالجة التلوث البصري على مسار الطريق وبوابتي الدخول 14-17 ومواقف الحافلات.

واستمع إلى شرح عن مشروع مواقف النقابة العامة ومشروع البينالي الإسلامي، كذلك اطمأن على جاهزية مجمع صالات الحج والعمرة بالمطار، وما يقدمه من تسهيلات لتكون رحلة الحاج أكثر راحة.

أيضا اطلع الأمير بدر على الأعمال التحسينية في منطقة البلازا، والتي تم خلالها إنشاء وتجهيز 20 استراحة مكيفة، لتكون منطقة انتظار مريحة للحجاج خلال مرحلة توجيههم إلى منطقة الحافلات التي تنقلهم للمشاعر المقدسة، وتصل مساحتها إلى 1200م2 فيما تستوعب الصالة الواحدة 300 مسافر .

استقبال الحجاج ومساعدتهم

يشار إلى أن الجولة شملت زيارة مواقع الجهات الحكومية التي تعمل على استقبال الحجاج وتقديم الخدمات اللازمة لهم في المجمع، عقب ذلك توجه إلى منطقة فرز الحافلات في الصالة رقم (1) واستمع إلى شرح عن آلية العمل فيها.

وأيضا مجمع صالات الحج والعمرة تصل مساحته الإجمالية إلى 510 آلاف متر مربع تشمل صالات السفر بالمجمع ومنطقة العامة (البلازا)، حيث تم تهيئة 14 صالة سفر لاستقبال ضيوف الرحمن ويوجد بها (288) منصة لإنهاء إجراءات السفر و(210) منصة للجوازات، و(18) بوابة سفر و(10) سيور للحقائب بطول 1180م، وصالة للدرجة الأولى، كما يتوفر بالمجمع (116) موقفاً للحافلات، وتتسع ساحة وقوف الطائرات في المجمع إلى (26) طائرة في وقت واحد.

كما يتوفر في المجمع 40 مصلى في منطقة البلازا إضافة إلى المصلى الرئيسي الذي يستوعب 5 آلاف مصلى. ويوجد في المجمع مستوصف مجهز بالكامل وثلاث فرق إسعافية تابعة لهيئة الهلال الأحمر السعودي تعمل على مدار الساعة، وتصل الطاقة الاستيعابية للمجمع في اليوم الواحد في مرحلة القدوم إلى 45 ألف راكب، وفي مرحلة المغادرة تصل إلى42 ألف راكب ايضاً.

ثم توجه إلى محطة قطار الحرمين بمطار الملك عبد العزيز الدولي واستقل رحلة من جدة إلى مكة المكرمة اطلع خلالها على الإمكانيات التي يوفرها المطار عبر ارتباطه بمحطة قطار الحرمين مما يساهم في توفير أفضل الخدمات لضيوف الرحمن وتسهيل وصولهم إلى المشاعر المقدسة لتأدية مناسكهم بكل طمأنينة وراحه، حيث تم تسخير 35 قطاراً سعة كل قطار 417 راكباً تزيد لتصل إلى أكثر من 800 راكب لنقل ضيوف الرحمن بين جدة ومكة المكرمة بواقع 30 رحلة يومياً خلال موسم حج هذا العام.

عقب ذلك انتقل الأمير بدر بن سلطان إلى المشاعر المقدسة حيث زار مشروع تطوير وتحسين المناطق المجاورة لجبل الرحمة والرامي تطوير وتحسين المناطق المجاورة لجبل الرحمة، وذلك ضمن مبادرة معالجة التشوه البصري بالمشاعر المقدسة، ويهدف إلى الارتقاء بالخدمات والمرافق لتجويد الخدمة المقدمة لمرتادي المنطقة المحيطة بجبل الرحمة، ويحوي المشروع الذي تبلغ مساحته 200 ألف متر مربع، مواقف عامة للباصات وأخرى لسيارات الزائرين، وتطوير دورات المياه الحالية وإنشاء دورات مياه جديدة إلى جانب إنارة الجبل والمنطقة المحيطة به، وتطوير وتحسين أعمدة تلطيف المناخ ومشارب المياه.

كما يشمل المشروع مناطق خضراء وجلسات إضافة لنقاط بيع مطاعم، وعمل منظومة إرشادية، ومنصات لقنوات التلفزيون، مواقع مخصصة للجهات الحكومية التي تخدم الحاج والزائر.

زر الذهاب إلى الأعلى