الأخبار

السعودية تجري تجربة لتوفير تغطية شبكات الجيل الخامس عبر منصات G5 HAP

أجرت السعودية، أول تجربة في العالم لتوفير تغطية شبكات الجيل الخامس وإيجاد حلول مبتكرة لأبرز التحديات العالمية في ضمان استمرارية الخدمة من خلال أنظمة المنصات عالية الارتفاع HAPS التي تقوم بعمل أبراج الاتصالات الأرضية، وذلك عقب نجاح هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بتنفيذ التجربة في منطقة مشروع البحر الأحمر، لتوفير التغطية لنطاق يصل إلى أكثر من 450 كيلومترا مربعا.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية “واس” عن محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، الدكتور محمد بن سعود التميمي، أن التجربة تجسد ريادة المملكة في تبني تقنيات الاتصالات اللاسلكية وما تمثله كموقع جاذب للاستثمار في التقنيات الناشئة والمستقبلية.

وقال التميمي، إن “نجاح التجربة إنجاز مهم لقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات ليس في المملكة فحسب، بل على مستوى العالم أجمع، حيث ستسهم التقنية الجديدة في تجاوز أحد أهم التحديات التي تعترض مختلف منظمي القطاعات حول العالم في ما يتعلق بتغطية المناطق النائية وضمان استمرارية الخدمات بها، كما تعزز التقنية الجديدة نشر شبكات الجيل الخامس التي تتيح قدرات وإمكانات مضاعفة من خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات”.

وأضاف أن التقنية الجديدة تراعي الجوانب الاقتصادية والخدمية والصحية والبيئية، حيث تعتمد في عملياتها التشغيلية على الطاقة النظيفة والصديقة للبيئة بما يتواءم مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 في تقليل الانبعاثات الكربونية، وبناء مدن ومجتمعات صديقة للبيئة، إضافة إلى ما تقدمه من حلول مبتكرة وفعالة لإقامة منصات جوية تعمل كأبراج اتصالات تغطي المناطق النائية حول العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى