الأخبار

القبض على أوكراني أغرق يختاً فاخراً لرجل أعمال روسي في إسبانيا 

ألقت السلطات الإسبانية القبض على رجل أوكراني لإغراقه جزئياً يختاً فاخراً، يبلغ تكلفته 7.7 مليون دولار لرئيسه الملياردير الروسي، احتجاجاً على غزو الكرملين لأوكرانيا.

وذكرت صحيفة نيويورك بوست أن تاراس أوستابتشوك 55 عاماً اعتقل يوم السبت في مايوركا بعد أن فتح عدة صمامات عن عمد لإغراق اليخت الذي يبلغ طوله 156 قدمًا.

اليخت – المسمى Lady Anastasia – مملوك لرجل الأعمال ألكسندر ميجيف، وهو الرئيس التنفيذي لشركة الأسلحة العسكرية الروسية روسبورو إكسبورت Rosoboronexport.

يبيع أسلحة تقتل الشعب الأوكراني

وعندما وصل الضباط لاعتقال أوستابتشوك قال: “رئيسي مجرم يبيع أسلحة تقتل الشعب الأوكراني”. وقال أوستابتشوك إنه تم تحفيزه لتخريب اليخت الفاخر بعد رؤية تقارير إخبارية عن غزو روسيا لأوكرانيا”.. وأضاف قائلاً “لقد شاهدت الأخبار عن الحرب، كان هناك مقطع فيديو لهجوم بطائرة هليكوبتر على مبنى في كييف. ويتم إنتاج الأسلحة المستخدمة من قبل شركة مالك اليخت. وأضاف أوستابتشوك أثناء مثوله أمام المحكمة “كانوا يهاجمون الأبرياء”.

وقال للقاضي إنه لم يندم على أفعاله و”سيفعلها مرة أخرى”.

وبحسب ما ورد تعرض اليخت لأضرار بالغة في غرفة محركه. وأُطلق سراح أوستابتشوك، الذي عمل في اليخت كميكانيكي لمدة عقد من الزمن من الحجز وغادر إسبانيا منذ ذلك الحين.
وهو ينوي العودة إلى موطنه أوكرانيا للمساعدة في القتال.

وتابع “سأقاتل. وبمجرد وصولي إلى أول مدينة أوكرانية، سأبحث عن قائد عسكري وأسأله عما إذا كانوا بحاجة إليّ”، وتابع “كان لدي عمل جيد كميكانيكي على متن القارب وراتب جيد لكنني سأقاتل من أجل بلدي”.

وتابع “لن أخسر بلدي، أنا لست بطلا، أنا رجل في منتصف العمر، لكن لدي الكثير من الخبرة كميكانيكي”. و”لم أحمل سلاحًا أبدًا ولكن إذا لزم الأمر سأفعل. لما لا!”.

زر الذهاب إلى الأعلى