الأخبار

بعد حادثة نورد ستريم.. أول غواصة بريطانية مسيّرة لحماية البنية التحتية في الأعماق

|

ستشتري البحرية الملكية البريطانية غواصة بحجم الحافلة ذات الطابقين لحماية الكابلات البريطانية تحت الماء.

وستكون السفينة الآلية، التي يمكنها تحمل الضغط في الأعماق السحيقة، أول غواصة دون طاقم في الأسطول البريطاني.

وأشارت صحيفة التايمز (The Times) إلى أن تكلفة الغواصة “قيطوس” -على اسم الوحش الأسطوري الذي قتله البطل الإغريقي بيرسوس- تقدر بـ15.4 مليون جنيه إسترليني.

وستكون هذه الغواصة التي تعمل بالبطارية قادرة على تغطية نحو ألف ميل في مهمة واحدة.

وقد اشترتها البحرية الملكية لتعزيز قدرتها على حماية البنية التحتية في الأعماق.

وذكرت الصحيفة أن استخدام هذه الغواصة يأتي وسط قلق متزايد من ضعف الغرب أمام الهجمات الخفية على الكابلات وخطوط الأنابيب التي تعبر قاع المحيطات.

يشار إلى أن خطي أنابيب نورد ستريم 1 و2، اللذين ينقلان الغاز الطبيعي من روسيا إلى ألمانيا، قد تضررا بسبب الانفجارات في سبتمبر/أيلول وسط شكوك حول تورط روسيا التي نفت ذلك.

زر الذهاب إلى الأعلى