الأخبار

في جريمة بشعة.. أب يمني يقتل زوجته ونجله حرقا بالبنزين 

في ثاني جريمة وحشية بشعة هزّت محافظة الضالع، جنوبي اليمن، خلال أقل من شهر واحد، أقدم مواطن على إحراق زوجته ونجله بعد صب مادة البنزين عليهما، ومنع إسعافهما حتى تفحمت جثتهما.

وأفادت مصادر محلية، بأن أحد المواطنين المنحدرين من قرية العُطرية الواقعة بالقرب من مدينة سناح 5 كيلومتر جنوبي مدينة قعطبة بمحافظة الضالع، أقدم، الجمعة، على صب مادة البنزين على جسد زوجته وابنه البالغ من العمر (9 أعوام)، وأشعل النار فيهما.

وأفادت المصادر، أن الزوجة استغاثت بالسكان لإنقاذهما من النيران التي اشتعلت فيهما إلا أن الزوج منع الناس من الاقتراب وظل يراقبهما حتى توفيا تفحما، بحسب وكالة “خبر” اليمنية.

وذكرت المصادر أن الأب برر جريمته بتلقيه شكوى من أحد أهالي القرية بارتكاب نجله خطأ بسيطا بحق الشاكي، ليلجأ إلى استخدام هذه الطريقة في التأديب.

وأما بشأن إحراقه للأم، قال إنها حاولت التدخل بمنعه وجعلت نفسها مكان نجلها فصب مادة البنزين عليهما واشعل النار فيهما بدم بارد.

وفي مطلع فبراير الجاري، أقدم رجل من سكان قرية “لكمة لشعوب” بالمحافظة نفسها، على ذبح طفله الرضيع بآلة المنجل “الشريم” وفصل رأسه عن جسده في فناء مزرعته بسبب “خلاف مع زوجته”.

وأثارت الحادثة استياءً واسعاً على مواقع التواصل، وعبر الكثير من المواطنين عن غضبهم لهذه الجريمة المروعة، وسط مطالب شعبية بتنفيذ اقسى عقوبة بحق الجاني.

زر الذهاب إلى الأعلى