الأخبار

هكذا احتفت مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بيوم التأسيس

أطلقت مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بالرياض الثلاثاء، حافلات مكتباتها المتنقلة للمشاركة في الاحتفاء بيوم التأسيس.

وتوجهت الحافلات إلى أماكن الاحتفاء بالمناسبة بالرياض، وفق برنامج ثقافي أعدته المكتبة لهذه المناسبة الوطنية يهدف إلى تعريف القراء والمتابعين بالتاريخ السعودي عبر مراحله المختلفة، حيث تحمل هذه الحافلات مجموعات كبيرة من مصادر المعرفة التي ترصد التاريخ السعودي عبر ثلاثة قرون، وتعبر ثقافيا عن تشكل الدولة السعودية طوال عهودها وتطوراتها المتعددة.

شعارات وصور

بدوره، أوضح مدير عام مكتبة الملك عبدالعزيز العامة الدكتور بندر بن عبدالله المبارك، أن المكتبة شاركت في يوم التأسيس بفعاليات متعددة، من ضمنها “المكتبة المتنقلة”، حيث حملت شعار التأسيس ومجموعة من الصور التاريخية التي تحكي مسيرة الأجداد بدءا من عهد الإمام محمد بن سعود، وصولا إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وأضاف أن المكتبة المتنقلة حملت مجموعة من المصادر المعرفية المتخصصة لمراحل التأسيس للمملكة العربية السعودية ومجموعة متخصصة من المخطوطات شديدة الندرة مثل: مخطوطة عباس باشا الأول عن أصول الخيل في المملكة، ومخطوطة ابن بشر التي تتناول تاريخ التأسيس في المملكة وترصد عددا من التحولات والتطورات والوقائع التاريخية التي شهدتها المملكة، وغيرها من المصادر المعرفية التي تقدم المعلومات المتخصصة عن التاريخ السعودي.

3 آلاف كتاب ومادة معرفية

وتتضمن المكتبات المتنقلة داخلها أماكن للقراءة والاطلاع، فضلا على تقديمها الكتب النوعية المتخصصة.

وتسعى إلى إيصال الخدمة القرائية والبحثية إلى جميع مناطق ومدن المملكة العربية السعودية والتعريف بالمشاريع التي تقدمها المكتبة والتفاعل مع الأنشطة الثقافيـة والعلمية، والمشاركة في المناسبات الوطنية، والمهرجانات الثقافية ومعارض الكتب التي تعقد في مناطق المملكة، وهي عبارة عن حافلة من دورين خصصت كمكتبات متنقلة.

يذكر أن المكتبة تضم رفوفاً تستوعب 3 آلاف كتاب ومادة معرفية، ومقسمة إلى عدة أقسام، فهناك ركن للإنترنت مجهز بعدد ثماني حاسبات آلية، وركن آخر لعرض الأفلام والبرامج التربوية، ثم ركن للقراءة والاطلاع.

زر الذهاب إلى الأعلى