رياضة

تجميد الأصول المالية لأحد داعمي إيفرتون

تقرر تجميد الأصول المالية لرجل الأعمال أليشر عثمانوف، الذي يعد من داعمي فريق إيفرتون الإنجليزي لكرة القدم، وذلك في إطار العقوبات المفروضة من قبل الاتحاد الأوروبي على روسيا بعد هجومها على أوكرانيا.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية “بي آيه ميديا” أن الملياردير المولود في أوزبكستان، يمتلك شركة “يو إس إم هولدنغز” والتي ترعى الملعب التدريبي لفريق إيفرتون، حيث تم توقيع عقد مبدئي بين الطرفين في عام 2017 ولمدة خمسة أعوام.

ويتضمن الاتفاق حقوق تسمية الملعب الجديد للفريق، في إطار صفقة قيمتها 30 مليون جنيه إسترليني (2ر40 مليون دولار).

وذكر الاتحاد الأوروبي في بيان أنه أضاف 26 شخصا وكيانا واحدا إلى قائمة الأشخاص والهيئات الخاضعة للعقوبات فيما يتعلق بأي أعمال تهدد سلامة واستقلال الأراضي الأوكرانية.

وذكر تحديث في اللوائح، نشرته الجريدة الرسمية للاتحاد الأوروبي، أن عثمانوف، والذي يرتبط بشراكة طويلة مع مالك إيفرتون فيرهاد موشيري، ضمن الـ 26 شخصا الذين صدرت بحقهم عقوبات.

وأوضح البيان أن العقوبات تتضمن تجميد الأصول المالية وحظر التصرف في الأموال، في حين يمنع حظر السفر الأشخاص المذكورين من دخول الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، أو حتى المرور بها (ترانزيت).

ووصف التحديث الصادر عثمانوف، بأنه واحد من أهم رجال الأعمال المقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وأضاف: تمت الإشارة إليه على أنه واحد من رجال الأعمال المقربين من بوتين ، كما أنه يعتبر من أهم رجال الأعمال الروس.

زر الذهاب إلى الأعلى