رياضة

توخيل: لا توجد مشاعر سيئة ضد لوكاكو

أكد توماس توخيل مدرب تشيلسي إنه لا توجد أي مشكلة مع روميلو لوكاكو بعد جلوس المهاجم على مقاعد البدلاء في مباراة الفريق الأخيرة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، لكنه لم يؤكد ما إذا كان الدولي البلجيكي سيلعب أساسيا في نهائي كأس الرابطة أمام ليفربول يوم الأحد.

ولم يلعب لوكاكو، الذي انتقل للنادي في صفقة قياسية، في انتصار تشيلسي 2-صفر على ليل في ذهاب دور الستة عشر وقال توخيل إنه قرر إراحة الدولي البلجيكي، الذي سجل 10 أهداف هذا الموسم، لأنه لعب الكثير من المباريات.

وأبلغ توخيل الصحافيين يوم الجمعة: واجهنا موقفا مشابها مع جورجينيو، أحد قادة الفريق، لأننا نشعر أنه كان مجهدا من الناحية الذهنية بعض الشيء. أتفهم التركيز على روميلو، لكنه وضع مشابه لموقف جورجينيو.

وأضاف: القرارات واضحة ويقبلها اللاعبون. بمجرد أن تلعب لتشيلسي، تقبل أن يأتي الفريق أولا ولهذا السبب لا توجد أي مشاعر سيئة، لا من روميلو ولا مني.

كما رفض توخيل تأكيد ما إذا كان الحارس كيبا أريزابالاغا سيشارك أم سيواصل الاعتماد على إدوارد مندي.

وقال توخيل: سأتخذ القرار في آخر لحظة. لعب كيبا في الدور قبل النهائي لكأس العالم للأندية وساعدنا على بلوغ النهائي لكن بعد ذلك قررنا الاعتماد على مندي في المباراة النهائية بعد عودته من كأس الأمم الإفريقية. سنتخذ القرار في آخر لحظة بعد التدريب كما هو الحال دائما. كيبا كان رائعا في الفترة التي غاب فيها مندي لذلك أشعر بصداع في الخيارات.

وسيكون هذا النهائي الرابع لتشيلسي تحت قيادة الألماني توخيل.

زر الذهاب إلى الأعلى