رياضة

ثلاثة لاعبين برازيليين يفرون من أوكرانيا

أعلن ثلاثة لاعبين كرة قدم من البرازيل، من فريق دنيبرو الأوكراني، عبر مواقع التواصل الاجتماعي يوم السبت الفرار من أوكرانيا وعبور الحدود نحو رومانيا في ظل تفجر القتال هناك.

وأبلغ غابرييل بوسنايلو وبيل وفيليبي بيريس عائلاتهم والمشجعين بأنهم في أمان.

وقال بيل في رسالة فيديو عبر إنستغرام بعد الوصول إلى رومانيا: لقد فعلناها بعد يومين من الرعب والتوتر الشديد، وتمكنا من الخروج، نحن الآن في طريقنا إلى بلادنا.

وانضم اللاعب البالغ عمره 22 عاما من فلامنغو الشهر الماضي فقط، وقال إنه استقل الحافلة للوصول إلى الحدود مع رومانيا، قبل أن يعبر على قدميه.

وهذا الثلاثي ضمن مجموعة من البرازيليين نشروا رسائل عبر مواقع التواصل الاجتماعي طالبين المساعدة للفرار من أوكرانيا بعد الغزو الروسي.

وطلبت الحكومة البرازيلية من حوالي 500 برازيلي في أوكرانيا البقاء على تواصل بالسفارة.

وكتب فيليبي بيريس: الآن يجب علينا مساعدة الموجودين في أوكرانيا. هم يحتاجون حقا لمساعدتنا ودعمنا.

زر الذهاب إلى الأعلى